شبكتنا العالمية

إن موناش جامعة كبيرة. وهي في الحقيقة أكبر جامعة في أستراليا، لكن ليس هذا فقط ما نعنيه. فلجامعة موناش امتداد واسع.

إننا نتبوأ مكانة فريدة تتيح لنا التعاطي مع التعليم والأبحاث من منظور عالمي. فنحن الجامعة الأسترالية الوحيدة النشطة في أربع قارات، حيث تقع مقارها الجامعية في أستراليا وماليزيا وجنوب أفريقيا؛ إلى جانب مركز تعليمي وبحثي في براتو بإيطاليا؛ وأكاديمية بحثية مشتركة مع المعهد الهندي للتكنولوجيا (Indian Institute of Technology)  في بومباي بالهند ؛ ومدرسة الخريجين المشتركة بين الجامعة الجنوبية الشرقية وجامعة موناش (Suzhou) في الصين؛ وكذا التحالف المعزز مؤخراً – والأول من نوعه في العالم – مع جامعة وارويك في المملكة المتحدة.

وبعيداً عن المباني والتواجد المادي، فإننا أقمنا شراكات رائعة مع 16 جامعة رائدة في أمريكا الشمالية وأوروبا والمملكة المتحدة وأفريقيا وآسيا.  وعقب الموافقة مؤخراً من وزارة التعليم الصينية، سوف تستقبل مدرسة الخريجين المشتركة بين الجامعة الجنوبية الشرقية وجامعة موناش (Suzhou) رسمياً أول طلابها  في  منتصف  2012. تقع المدرسة في Suzhou بالقرب من شنغهاي، وسوف تقدم دورات لطلاب الدراسات العليا في فروع مختلفة مثل النانو تكنولوجي والطب الحيوي وعلوم البيئة والنقل والتصميم الصناعي والاقتصاد وكذا البرمجيات والهندسة الحرارية والميكانيكية.

خبرة عالمية

تمنح شبكتنا العالمية طلاب جامعة موناش مزيدًا من الفرص لممارسة ثقافات وطرق مختلفة لرؤية العالم. كما أن المنح المالية الخاصة ببرامجنا وبالسفر تجعل من السهل بالنسبة لك قضاء فصل دراسي أو أكثر في واحد من مواقع جامعتنا حول العالم أو لدى أحد شركائنا الأكاديميين. في الواقع، قمنا بتطوير شهادات خاصة بالإبداع،  مثل  درجة  البكالوريوس (ليسانس) في الآداب (عالمية)، وهي درجة تلزمك الدراسة في الخارج.

ومن خلال "جواز موناش للمرور (Monash Passport) – وهو منهج تعليمٍ يمنح الطلاب لائحة واسعة من الفرص- يمكنك أيضًا التطوع أو العمل بصفة متدرب تخصصي مع إحدى الهيئات الخيرية حول العالم.